الذكــاء


نعــــيب زماننا زالعيب فيـنا

” الذكاء ” الذكي منا هو من يشتت انظار من حوله عن هذفه الاساسي لتحقيق مايسعى اليه

ومن الحكايات الذكية ما جاء عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه أنه قال: دعاني رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن في غزوة الخندق فقال لي: اذهب إلى القوم (أي معسكر قريش) فانظر ماذا يفعلون، فذهبت فدخلت في القوم (والريح من شدتها لا تجعل أحداً يعرف أحداً) فقال أبو سفيان: يا معشر قريش لينظر كل امرئ من يجالس (خوفاً من الدخلاء والجواسيس) فقال حذيفة: فأخذت بيد الرجل الذي بجانبي وقلت: من أنت يا رجل؟ فقال مرتبكاً: أنا فلان ابن فلان!

إذا من الذكاء أخذ زمام المبادرة والتصرف بثقة تبعد الشك؟.

ومن وجه نظري انا شخصيا

عندما ترى شخص مابتفكيـرهـ ( فتفنتح فمـكـ من الاستغراب بطريقه تفكيـرهـ ) فاننا لااظن او شك بغباء احد

انما ان لكل شخص منا طريقه لتفكيـرهـ ونظرهـ للامور وكيفيه التصـرف معها وكلن له ” ذكاء الخـاص

وفي حكايه اخرى : وتحدث يوماً يحيى بن جعفر فقال: سمعت أبا حنيفة يقول: احتجت إلى الماء بالبادية فمر أعرابي ومعه قربة ماء فأبى إلا أن يبيعني إياها بخمسة دراهم فدفعت إليه الدراهم ولم يكن معي غيرها.. وبعد أن ارتويت قلت: يا أعرابي: ما رأيك في السويق (طعام من حنطة وشعير جاف) قال: هات.. فأعطيته سويقاً جافاً أكل منه حتى عطش ثم قال: ناولني شربة ماء؟ قلت: القدح بخمسة دراهم؛ فاسترددت مالي واحتفظت بالقربة!!

فكل له تفكيـرهـ وذكاء اي انه صحيح انا ارائنا وافكارنا ومعاجتنا للامور كلن له طريقه في نفسه وايضا كلن له طريقه في
تفكيرهـ بذذكــاء وهذا لايعني بمستوى غبائه او مدى دهائه انما لكل شخص ميوله في تفكيرهـ الخاص

وفي حكايه اخى اعجبتني بمدى ذكاء الزوج على مكرهـ على زوجتهـ :

وأخيراً؛ يروى أن أميراً فرنسياً عاد يوماً إلى قصره والقلق باد على وجهه فسألته زوجته عن السبب فقال: أخبرني الماركيز كاجيلسترو (الذي اشتهر بممارسة السحر والعرافة) انك تخونينني مع أحد أصدقائي ، فوجئت الزوجة (الخائنة) فصفعته بلا شعور.. ولكنها قالت بهدوء: أفهم من هذا أنك لم تصدق ادعاءه!؟ قال: لا؛ ولكنني قلق لأنه رمى عليّ سحره وقال: إن كان كلامي صحيحاً ستستيقظ غداً وقد تحولت إلى قطة.. وفي صباح اليوم التالي حدث ما لم يكن بالحسبان؛ فحين استيقظت الزوجة وجدت بالفعل قطة تنام بجانبها فسقطت من السرير من فرط الرعب والفزع، ثم عادت وركعت أمام القطة تعتذر وتطلب منها الصفح والغفران.. وفي تلك اللحظة بالذات خرج الزوج من خلف الستارة وبيده سيف مسلط !

وهذه فعلا اعجبتني بمكرهـ اي انه يسلطـ اضواءهـ على شخص قد يظن به او لايثق فيـــه
وانه من الذكـــــــــــــاء التصــرف كالاذكيــاء بافعالـكـ ..

وسلامتكـ *_*

نوف – عاصم

Advertisements

رد واحد to “الذكــاء”

  1. انا Says:

    مشكوره نوف يامبدعه على هذا الوصف *_^

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: